مقدمة عن العود

مقدمة عن خشب العود

خشب العود

إن العود له مسميات عديدة تختلف من ثقافة إلى أخرى، فالأسماء المتداولة للعود في المنطقة العربية العود أو العودة و خشب العود ويسمى باللغة الانجليزية ( اقاروود)، ويطلق عليه بلغة البهاسا ملايو اسم (قهارو) وفي لغات أخرى يسمى العود باسم ( جينكو ) و (الويسوود ) و غيرها.

كيفية يتكون العود؟

انواع خشب العود

يتكون العود في الأشجار ويتم استخراجه كذلك منها، ولكن ليست أي شجرة يمكن أن يستخلص منها العود بل يتم استخراجه واستخلاصه من الأشجار المعمرة في الغابات التي عمرها يزيد عن 75 عام تقريباً، وفي أغلب الأحوال تتواجد مادة العود في الجذور والسيقان التي تكون مصابة بمرض أدى إلى موتها والمرض يغير التكوين لهذه المناطق المصابة مما يخرج العود برائحته الجميلة فسبحان الله عز وجل.

ومن المعروف أنه كلما زاد عمر الشجرة أي كلما زاد بقاء مادة العود داخل السيقان والجذور كلما كان أطيب وأفرح وأكثر ثبات في الرائحة، ويتمتع في هذه الحالة بدهن العود.

كيف يتم استخراج العود؟

بخور العود

يقوم المتخصصين بالبحث عن العود واستخراجه من قلب الغابات، حيث يقوم المتخصصين بقطع الشجرة بساقها كامل ويتم تقطيع هذا الساق إلى أجزاء أصغر حجم حتى يسهل البحث عن العود داخل السيقان والجذور، وفي أغلب الأوقات يكون العود متداخل مع الخشب ومختلط معه ولتتم عملية الفصل بين العود والخشب تستخدم أدوات خاصة ودقيقة، ثم يتم تنظيف ومراجعة العود للتأكد من نقاءه وأنه خالي من الخشب تمامًا.

كيف نعرف أن خشب العود اصلي؟

للتأكد من أن العود المستخدم اصلي يتم حرق قطعة من هذا العود وستظهر فقاعات من الدهن خلال عملية التبخير  وهذه الفقاقيع مصدر الرائحة الطيبة للعود  وأن لم تظهر الفقاقيع أثناء الاختراق أو التبخر فإن هذا العود ليس اصلي بل هو قطعة خشب وكلما ازداد عدد الفقاقيع فهذا دليل على أن العود مقالي وجيد وطيب وغني بدهن العود، وهناك طريقة أخرى للتأكد من أن العود المستخدم اصلي، وهي استنشاق الدخان الذي يخرج أثناء تبخر العود أو احتراقه، فالعود دخانه لا يدمع الاعين ولا يسيل الأنف بل رائحته طيبة ومريحة بشكل عام، وأن تسبب الدخان بدموع أو سيلان معنى هذا أن العود مضاف إليه صبغ أو صمغ.

2021-08-05T19:44:16+00:00

Leave A Comment